|
المدونة المحاسبية الاولى

آخر الأخبار

المدونة المحاسبية الاولى
randomposts
جاري التحميل ...
randomposts

كيف و متى و لماذا نشأت محاسبة التكاليف ؟ للاستاذ احمد عبدالعزيز

كيف و متى و لماذا نشأت محاسبة التكاليف ؟
فى المحاسبه الماليه و من خلال مصطلح « الماليه » نجد أنها كانت و لا زالت تركز على « القيم الماليه » فقط لا غير « و بالإجمالى » و عند عرض هذه البيانات على الإداره من أجل إتخاذ الفرار المناسب فى الوقت المناسب يتضح أنها بيانات ناقصه و غير كامله و نجد أن الملاحظه التى تتكرر من أى مسئول فى أى منشأه عند رغبته فى إتخاذ قرار صحيح هى أن هذه البيانات غير صحيحه أو مبالغ فيها و بالتالى نريد تفاصيل هذه الأرقام و لأن هذه الأرقام كما ذكرنا منذ قليل تكون « بالإجمالى » فإنه كان لِزاماً على جميع الساده المسئولين عن علم المحاسبه من البحث عن بديل أو طريقه يتم إتباعها عند تسجيل الحسابات تكون أكثر تفصيلاً و أكثر تحليلاً أو أكثر تشريحاً بدلاً من الطريقه التى يتم إتباعها فى المحاسبه الماليه و من ثم كان إستحداث طريقة «» محاسبة التكاليف «» التى أصبحت تهتم « بالقيم الماليه » بجوار « الكميات المنصرف عليها هذه القيم الماليه » و طالما أن محاسبة التكاليف أصبحت توفر لدينا ((( القيم الماليه المنصرفه & الكميات ))) عند تسجيل بياناتها فإنه لو قمنا بقسمة ((( القيمه الماليه المنصرفه ÷ الكميه ))) لتوفر لدينا سعر تكلفة الوحده الواحده .. و مبدئياً فإن هذه هى فكرة أو سياسة « محاسبة التكاليف » حتى هنا أصبح لمحاسبة التكاليف دوراً جديداً : وحتى هذه اللحظه فإن هذا الفكر الجديد من « محاسبة التكاليف » قد أضاف شيئاً جديداً بخلاف فكر « المحاسبه الماليه » مما جعل أساتذة علم المحاسبه يبحثون و يبحثون عن إضافة أفكاراً جديده يتم إستخدامها فى هذا النموذج الجديد ألا و هو « محاسبة التكاليف » التى أصبحت تدور عن كيفية تشريح البيانات التى يتم تسجيلها مما أدى إلى الوصول إلى فكرة جديده مفادها هى كيف نبوب أو نصنف أو نقسم بيانات التكاليف نفسها و التى نقوم بتسجيلها فى دفاترنا حتى إن قدمناها للساده مسئولى هذه المنشآت من مديرين و خلافه إستطاعوا إتخاذ القرار المناسب بالشكل المناسب فى الوقت المناسب و بناءً عليه خرج علينا العديد من أصحاب الأفكار الجديده محاولين إبتداع أفكار جديده فى تبويب التكاليف تبويب التكاليف : فمنهم من رأى أن يبوب البيانات و من ثم التكاليف إلى تكاليف مباشره و تكاليف غير مباشره و منهم من رأى أن يتم تبويبها إلى مواد خام و أجور و عماله و مقاولين باطن و معدات و مصروفات أخرى ( فى مجال محاسبة المقاولات ) و منهم من رأى أن يتم تبويبها إلى مواد خام و أجور و عماله و تكاليف صناعيه غير مباشره ( فى مجال التكاليف الصناعيه ) و هكذا حل لغز المشكله الكبرى : و المشكله الكبرى التى يجب أن يدركها أى محاسب فى أية منشأه يريد أن يحتسب حسابات شركته سواء أكان محاسب « مالى » أو محاسب « تكاليف » هى أن هناك مكان للإنتاج ( مصنع مثلاً ) و هناك مكان للإداره ( إدارة المصنع ) و مكان آخر منفصل لموظفى الحسابات و الإداره و مجلس الإداره ( الإداريه و العموميه ) و مكان آخر منفصل لرجال و إدارة المبيعات و التسويق ( إدارة المبيعات ) و مكان آخر منفصل أيضاً لرجال التمويل ( التعامل مع البنوك ) و كل هوءلاء كما رأينا لا يتداخلون فيما بينهم من حسابات تطبيقاً لمبدأ التشريح التى تنادى به « محاسبة التكاليف » كما رأينا فى الأسطر السابقه تحيا محاسبة التكاليف : حتى إن أعددنا تقاريرنا بشكل دورى أو عندما تُطلب منا بشكل إجمالى أو كلى كما كانت تفعل المحاسبه الماليه و سألنا أى مسئول .. من أين أتت هذه الأرقام .. رجعنا خطوه ثم خطوات للخلف و قدمنا ما يتم طلبه منا .. لماذا ؟ لأننا أعددنا و سجلنا بياناتنا بشكل تفصيلى من البدايه فإستطعنا توفير أدق التفاصيل أينما شئنا و أينما أردنا و فى النهايه : فى النهايه سنتوصل لتكلفة كل جزء منصرف و بالتالى سهولة الحكم على مقدار هذه القيمة المنصرفه .. هل هى مناسبه أم يجب تخفيضها عند الصرف القادم .. و طالما إستطعنا تحديد التكلفه بل و محاولة تخفيضها عند الإنتاج التالى بمشيئة الله تعالى فبإضافة هامش ربح مناسب و ليكن 20% إلى قيمة هذه التكلفه التى تم التوصل إليها فبإمكاننا تحديد ثمن البيع الذى سنبيع به و طبعاً هذا ما تغفله المحاسبه الماليه تلك كانت قصة حياة .. محاسبة التكاليف بإختصار تخيل : و فى النهايه زميلى المحاسب عليك الآن أن تتخيل أن أمامك مكتب .. هذا المكتب به عدة أدراج .. كل درج به الحسابات التفصيليه لتكلفة كل جزء أو حساب منفصل تبعاً لنوع التبويب الذى تم التبويب به .. إن جمعنا كل هذه التكاليف توصلنا للتكلفه النهائيه و إن قسمنا تكلفة كل جزء منفصل على كميتة أو الكميه الإجماليه إستطعنا التوصل لتكلفة هذا الجزء ( الدرج ) و هذا الكل حسبما نريد كل هذا و أكثر قدمناه أيضاً على صفحة « المحاسبه بكل بساطه » على الفيس بوك لمن أراد المزيد من الساده الزملاء شكراً أ/ أحمد دحان ... تلك كانت مقدمه مختصره لابد منها لكى يعرف زميلنا المحاسب ماذا نعنى بمحاسبة التكاليف وما هى فائدتها و ما هى المغزى منها و لماذا أصبح يهتم بها كل مدير مالى و مدير تنفيذى فى كل المنشآت نسألكم الدعاء لنا و لوالدينا و لأهلينا ولأبنائنا « بظهر الغيب » لو سمحتم
لكم كل الود والتقدير من : احمد دحان

تحيات: احمد دحان

يمني الجنسية من مدينة صنعاء ومقيم في صنعاء ماستر محاسبة محاضر ومستشار مالي اهدف الى نشر العلوم المحاسبية والادارية والاقتصادية بكل الامكانيات والوسائل المتاحة لنبني جيلا محاسبيا وادارياً متمكن ومبدع يعمل بجد واخلاص ومهنية عالية على اسس علمية متينة بما يعود من ذلك بالنفع على امتنا العربية والاسلامية والنهوض بالاقتصاد والحد من البطالة .

التعليقات

المدونة المحاسبية الاولى بما تحتويه من مئات المراجع المحاسبية والادارية وكذلك المحاضرات المكتملة والدورات والدروس التي جميعها مجاني ومكتمل ، اسعى انا احمد دحان الى ان تكون هذه المدونة ( وكذلك قناتي المحاسبية التعليمية )رافد لكل المحاسبين والاداريين ورجال الاعمال حيث سيجد الزائر لهذه المدونة مراجع علمية مفيدة ونود الاشارة الى انه يمكن الوصول الى تلك المراجع وتحميلها بكل سهولة من جوجل درايف ونشير الى انه لا يتم استخدام اياً من مواقع اختصار الروابط على الاطلاق في هذه المدونة,

جميع الحقوق محفوظة

المدونة المحاسبية الاولى

2018