السبت، 8 يوليو 2017

مراكز التكاليف للرائع الاستاذ احمد عبدالعزيز ،كل هذا و أكثر قدمناه أيضاً على صفحة « المحاسبه بكل بساطه » على الفيس بوك لمن أراد المزيد من الساده الزملاء

و بعد إذنك إسمح لى أن أضيف التوضيح التالى نظراً لأهمية الموضوع و إختصاراً له سأعرض التالى : 1- أن فكرة مراكز التكاليف هى تقسيم كل مشروع أو عقد على حده لكى نعرف هل هذا المشروع يحقق مكسباً أم خساره 2- بعد أن نقف على المشروع أو العقد الجديد المزمع إحتساب تكاليفه أن نقسم مراكز التكاليف تبعاً لبنود الأعمال بمعنى أن كل بند أعمال ( مثل أعمال الحفر و أعمال الخرسانه العاديه و أعمال الخرسانه المسلحه و أعمال المبانى و أعمال الكهرباء و أعمال الصحى و أعمال ......... ) نعتبره مركز تكلفه مستقل يندرج أسفل من مركز التكلفه الرئيسى و هو ( تكلفة العمليه الذى هو المشروع أو العقد الذى ذكرناه أولاً ) 3- و من خلال تكلفة بنود الأعمال التى ذكرناها نستطيع بعد ذلك ( فصل أو ضم الحسابات التى نراها أنها متجانسه ) مثل أعمال الخرسانات ( خرسانه عاديه + خرسانه مسلحه ) أو أعمال الشبكات ( شبكة الكهرباء + شبكة الصرف الصحى + شبكة التليفونات ) 4- من خلال كل بند أعمال مستقل وليكن ( أعمال الخرسانه المسلحه كمثال ) نقسمه هو الآخر إلى عناصر مستقله من ( المواد الخام + الأجور و العماله + مقاولى الباطن + المصاريف الأخرى الإضافيه المنصرفه على البند ) 5- معنى هذا أنك إذا جمعت كل ( بنود الأعمال ) سوف تتوصل ( لإجمالى التكاليف المحمله ) على المشروع 6- و إذا جمعت كل ( المواد الخام ) المحمله على كل مشروع سوف تتوصل ( لإجمالى كل المواد الخام ) المنصرفه على المشروع 7- و من خلال ( إجمالى تكلفة المشروع الأول + تكلفة المشروع الثانى + ................. ) تستطيع الوصول بإذن الله لإجمالى ( كل تكاليف شركتك التى تنفقها ) 8- و بنفس الطريقه بإمكانك الوصول لإجمالتى تكاليف المواد الخام التى تنفقها على ( مشروعات شركتك بالكامل ) إن أردت 9- و من خلال النتائج و البيانات التى تتوصل إليها من كل ما سبق سوف تعرضها على إدارتك لكى تتخذ القرار المناسب فى الوقت المناسب سواء على مستوى المشروع أو على مستوى الشركه ككل 10- كل هذا بإمكانك تطبيقه على ملف إكسيل بعد أن تتمكن من إعداد دليل التكاليف بالشكل الذى ذكرته على حضراتكم على مستوى كل عقد أو مشروع منفصل

كل هذا و أكثر قدمناه أيضاً على صفحة « المحاسبه بكل بساطه » على الفيس بوك لمن أراد المزيد من الساده الزملاء
و بالتوفيق إن شاء الله و مزيد من التقدم و النجاح و التوفيق للجميع

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق