|
المدونة المحاسبية الاولى
المدونة المحاسبية الاولى

آخر الأخبار

المدونة المحاسبية الاولى
randomposts
جاري التحميل ...
randomposts
اٌرحب بكم أنا أحمد دحان في مدونتكم المحاسبية التي اتمنى ان تجدوا فيها كل ما تبحثون عنه من مراجع او دروس ومحاضرات ومعلومات وانتهز هذه الفرصة لأقدم لكم هـديـة متواضعة اتمنى ان تقبلوها ، هذه الهدية هي ثمرة سنوات من التحصيل العلمي وحصيلة سنوات من الخبرة العملية بلورت كل ذلك في تطبيق محاسبي تم فيه تلخيص اهم الاسئلة الخاصة باختبارات زمالة المحاسبين مع اجاباتها ،، تتمثل هديتكم في تطبيق محاسبي يعمل على انظمة اندرويد و انظمة ايفون ios ،، حيث يمكنكم تحميل التطبيق من خلال الضغط على روابط التحميل المشار اليها فيما يلي :-
لتحميل تطبيق اختبارات زمالة المحاسبين للتحميل على انظمة الاندرويد من هنا واجهزة ios من هنا
التطبيق يشتمل على اسئلة اختبارات المحاسبين القانونيين مع الاجابة ويشمل التطبيق ايضا على اسئلة العديد من الشهادات المحاسبية المهنية منها
socpa,cma,cia,ifrs,cfa,acca ,and more
للتحميل على ios من هنا ، للتحميل للاندرويد من هنا

ماهیة المؤسسات الصغیرة والمتوسطة ,مفهوم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة ,مراحل تطور المؤسسات الصغیرة والمتوسطة. بحث قصير ومقتضب مكون من 26 صفحة

الفصل الأول: ماهیة المؤسسات الصغیرة والمتوسطة
مقدمة الفصل الأول:
لقد استطاعت المؤسسات الصغیرة والمتوسطة خلال العشریتین الأخیرتین إن تبرهن على فعالیتها
الاقتصادیة في ترقیة النشاط الاقتصادي وذالك رغم التحولات الاقتصادیة التي مر بها العالم هذا
ما أدى إلى زیادة الاهتمام بها ومن الواضح إن المؤسسات الصغیرة والمتوسطة تقوم بدور فعال
في التطور والنمو الاقتصادي والاجتماعي من خلال توسیع الإنتاج الصناعي وتنویعه وتحقیق
الأهداف الإنمائیة الأساسیة وخلق مناصب الشغل في الحین الذي یفرض تطبیق التكنولوجیا
الجدیدة انخفاض مستمر في الید العاملة ولذالك فقد اكتسبت المؤسسات الصغرة والمتوسطة
أهمیة بالغة في النشاط الاقتصادي والاجتماعي جعلها محط أنظار العدید من الباحثین والمفكرین
الاقتصادیین الذین اجمعوا على حیویة هذا القطاع ودوره الفعال في تحقیق التنمیة الشاملة إلا إن
الذي لم یجمعوا علیه هو تحدید مفهوم وتعریف جامع لهذه الن وع من المؤسسات فقد اجتهد وا في
إعطاء تعریف لهذه المؤسسات كلا حسب المعاییر والمحددات التي یراها مناسبة في تحدید هذا
التعریف ولان المنهجیة وطبیعة الموضوع تفرض علینا وضع تعریف ملم بهذه المؤسسات من كل
الجوانب یعكس مكانتها وأهمیتها في المحیط الاقتصادي فإننا سنحاول في هذا الفصل الذي
قسمناه إلى ثلاثة مباحث التطرق إلى:
المبحث الأول: مفهوم المؤسسات الصغیرة والمتوسطة.
المبحث الثاني: أشكال وخصائص المؤسسات الصغیرة والمتوسطة.
المبحث الثالث:مراحل تطور المؤسسات الصغیرة والمتوسطة.
مداخلة من المدونة المحاسبية الاولى بخصوص رابط الشرح المختصر  حيث تجدونه نهاية المقال الحالي اسفل صورة الغلاف ادناه حيث يمكنكم تحميله بكل سهولة بمجرد الضغط على الرابط اسفل صورة الغلاف سوف يتحمل معكم مباشرة دون اي عوائق او اختصارات للروابط او متاهات او ماشابه
المبحث الأول:مفهوم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة
انه لمن الواجب على كل باحث- قبل بدءه في دراسة وتحلیل موضوع المؤسسات الصغیرة
والمتوسطة لكي یتسم بحثه بالدقة-تحدید تعریف شامل وواضح لهذه المؤسسات یكون هذا
التعریف مظهرا للحدود الفاصلة بین هذا النوع من المؤسسات والمؤسسات الكبیرة ویحظى
بالإجماع والقبول من طرف جمیع أو أغلبیة الباحثین في هذا المیدان ناهیك عن كونه مبر ا ز
لمدى مساهمة هذا النوع من المؤسسات في وضع برامج تنمویة اقتصادیا واجتماعیا وهذا ما
سنتطرق إلیه في هذا المبحث بالإضافة إلى التعاریف المختلفة لبعض الدول والهیئات
الاقتصادیة.
المطلب الأول:تحديد تعريف للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة
قد یبدو من الوهلة الأولى للباحث سهولة تحدید تعریف للمؤسسات الصغیرة والمتوسطة ولكن
الواقع غیر ذالك وهذا راجع إلى عدة أسباب سوف نتطرق إلیها حیث انه من السهل الفریق بین
مؤسسة لصناعة الملابس ومؤسسة أخرى لصناعة السیارات حیث نكون هنا بصدد التفریق بین
مؤسسة صغیرة مقارنة بأخرى كبیرة ولكن إذا أتیتنا إلى الحدود الفاصلة بین المؤسسات الصغیرة
والمتوسطة من جهة والمؤسسات الصغیرة والمتوسطة والمؤسسات الكبیرة من جهة أخرى لوجدنا
اختلافا كبیرا بین الدول فیما بینها وبین المهتمین بهذا القطاع أیضا ویصبح تحدید هذا التعریف
من الصعب بمكان. حتى يمكن ادارة المشاريع الصغيرة والمتوسطة ویمثل تحدید تعریف شامل ودقیق لهذه
المؤسسات خطوة رئیسیة في طریق معالجتنا لهذاالموضوع خاصة مع علمنا أن تحدید هذا التعریف
 یشكل عائقا كبیرا أمام مختلف الأطراف المهتمة بهذا القطاع وذالك باعتراف العدید من الباحثین والمؤلفین وأیضا باعتراف الهیئات
والمنظمات الدولیة المهتمة بالتنمیة الاقتصادیة وترقیة وإنماء المؤسسات الصغیرة والمتوسطة
وهذا راجع كله إلى الاختلاف والتباین الموجود في النشاط الاقتصادي من مؤسسة لأخرى
والاختلاف الموجود كذالك بین درجة النمو الاقتصادي ومكانة هذه المؤسسات في السیاسات
التنمویة من دولة لأخرى …الخ ومن ثم وجب علینا التطرق إلى هذه الأسباب المؤدیة إلى
اختلاف التعاریف بین المفكرین وبین الدول وبین الهیئات الاقتصادیة قبل الوصول إلى تحدید
تعریف یعكس أهمیة ومكانة هذه المؤسسات في المحیط الاقتصادي والمتمثلة في السببین التالیین:
اختلاف درجة النمو الاقتصادي.
اختلاف طبیعة النشاط الاقتصادي.
---------
من العناوين الرئيسية في البحث
المطلب الثاني: معايير تحديد التعريف للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة




لتحميل البحث من هنا
ماهیة المؤسسات الصغیرة والمتوسطة  ,مفهوم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة ,مراحل تطور المؤسسات الصغیرة والمتوسطة. بحث قصير ومقتضب مكون من 26 صفحة
زوارنا الكرام : رجاء خاص الاشتراك في قنواتنا المحاسبية من خلال علامات الاشتراك المبينة في السطور التالية او من خلال مربع القناة الظاهر في القائمة الجانبية مع جزيل شكري وامتناني العظيم لكم ،،، اشتراككم حافز لنا لتقديم الافضل وحتى يصلكم كل جديد
  
  
شكرا لك .. الى اللقاء 
*
*
لكم كل الود والتقدير من : احمد دحان

مع تحيات: احمد دحان

يمني الجنسية من مدينة صنعاء ومقيم في صنعاء ماستر محاسبة محاضر ومستشار مالي اهدف الى نشر العلوم المحاسبية والادارية والاقتصادية بكل الامكانيات والوسائل المتاحة لنبني جيلا محاسبيا وادارياً متمكن ومبدع يعمل بجد واخلاص ومهنية عالية على اسس علمية متينة بما يعود من ذلك بالنفع على امتنا العربية والاسلامية والنهوض بالاقتصاد والحد من البطالة .

التعليقات

';

جميع الحقوق محفوظة

المدونة المحاسبية الاولى

2018